هل المدخنون ومتعاطو التبغ أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا؟

تم التحديث: 5 مايو 2020

اعلنت منظمة الصحة العالمية عبر موقعها انه من المرجح أن يكون المدخنون أكثر عرضة للإصابة بـفيروس كورونا COVID-19. ويرجع ذلك الى أنه اثناء التدخين فإن الأصابع (وربما السجائر الملوثة) تكون على اتصال مباشر بالشفاه مما يزيد من إمكانية انتقال الفيروس من اليد إلى الفم. كما قد يعاني المدخنون بالفعل من أمراض الرئة أو انخفاض سعة الرئة وضعف في الجهاز المناعي مما يزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بالامراض المعدية عموما. كما اشارت المنظمة ان الظروف التي تزيد من احتياجات الأكسجين أو تقلل من قدرة الجسم على استخدامه بشكل صحيح (وهو ما يقوم به التدخين) ستعرض المرضى لخطر أعلى من حالات الرئة الخطيرة مثل الالتهاب الرئوي.